القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر تطورات إصابة جنود بقاعدة ابن جرير بفيروس كورونا

بعد مقالين سابقين تطرقت فيهما "هسبريس24" لواقعة تفشي فيروس كورونا وسط عسكريين بوحدة المظليين بقاعدة ابن جرير القريبة من مراكش، وبالضبط أولئك العاملين بوحدة "حذر"، حيث تأكدت إصابة 66 عنصرا ب"كوفيد 19" في مرحلة أولى، قبل أن يتضاعف العدد في مرحلة ثانية ويقارب 160، لتعيش القاعدة العسكرية ابن جرير خلال الأيام الموالية لاكتشاف الإصابات على وقع استنفار كبير، إذ تم عقد العديد من الاجتماعات بحضور مسؤولين عسكريين ، إلى جانب مسؤولي الإدارة الترابية ومصالح وزارة الصحة  جهويا و إقليميا. 
إقليم الرحامنة والذي يضم القاعدة في دائرته الترابية، لم تتجاوز الإصابات المؤكدة بالوباء به قبل الواقعة المذكورة عدد أصابع اليد الواحدة، بعد أن صمد لمدة طويلة مسجلا الرقم 0 في خانة الإصابات، قبل أن يتحول لبؤرة لانتشار الفيروس بجهة مراكش آسفي كما وصفته تقارير صحية، إذ انتقل فيه عدد المصابين في زمن قياسي لحوالي 180 حالة، وعلمت أخبارنا أن السلطات الإقليمية وضعت حوالي 20  أسرة من أسر وعائلات جنود القاعدة العسكرية، والموزعين على العديد من أحياء مدينة ابن جرير، رهن الحجر الصحي المنزلي المراقب. 

بالمقابل أكدت مصادر طبية من الإقليم أن الجنود المؤكدة إصابتهم يخضعون لبروتوكول طبي عادي ولا تدعو حالتهم للقلق، كون إكتشاف الوباء لدى أغلبهم تم في وقت جد مبكر، ما سيمكن من تعافى هؤلاء خلال أيام قليلة تؤكد ذات المصادر. 

reaction:
مدير الموقع
مدير الموقع
مرحبا بكم في موقعي أنا محمد

تعليقات